في سباق الضاحية لتربية جنين في الأسبوع الوطني للشباب عويس وحمارشة ومخلص في مقدمة الفردي ومدرسة الوكالة تحصد المجموع   






بحضور مديرة التربية والتعليم في جنين السيدة سلام الطاهر ومساعد محافظ جنين كمال أبو الرب ورئيس بلدية مرج ابن عامر نصر آدم ورئيس قسم النشاطات الطلابية عاهد أبو الرب ورئيس قسم العلاقات العامة علا زكارنة ومسؤول النشاط الرياضي في المديرية ماجد عثمان وبمناسبة الأسبوع الوطني للشباب الفلسطيني نظمت مديرية التربية والتعليم في جنين سباق الماراثون للذكور للمراحل الثانوية والأساسية العليا والدنيا انطلاقا من أمام مدرسة دير أبو ضعيف الثانوية وانتهاءً إلى مدرسة عابا الأساسية المختلطة ولمسافة خمسة كيلومترات وبمشاركة 320 طالبا من المراحل الثلاث. وجاءت نتائج السباق على النحو التالي:


المرحلة الثانوية/ فردي: المركز الأول محمد بشار عويس، المركز الثاني كريم قرقش، المركز الثالث محمود قاسم ، المركز الرابع طلال رافع، المركز الخامس ورد ماهر. المرحلة الأساسية العليا/فردي: المركز الأول نور الدين حمارشة، المركز الثاني راني وليد، المركز الثالث محسن عبد الناصر، المركز الرابع محمد رايق، المركز الخامس أحمد صلاح. المرحلة الأساسية الدنيا/ فردي: المركز الأول محمد مخلص، المركز الثاني أمير لطفي، المركز الثالث محمد محمود، المركز الرابع عبد الرؤوف سفيان، المركز الخامس سامر أحمد.


وعلى صعيد المجموع حصلت مدرسة وكالة الغوث على المركز الأول، ومدرسة ذكور دير أبو ضعيف الثانوية على المركز الثاني، ومدرسة ذكور الشهيد عز الدين القسام على المركز الثالث.


وفي نهاية الماراثون نظم احتفال في مدرسة عابا الأساسية المختلطة تحدث فيه كل من مديرة التربية والتعليم السيدة سلام الطاهر ومساعد محافظ جنين كمال أبو الرب ورئيس بلدية مرج ابن عامر نصر آدم ومدير المدرسة عمر شريف عواد.


هنأت مديرة التربية والتعليم السيدة سلام الطاهر الطلبة الفائزين بالسباق وأثنت على مشاركة جميع الطلبة بما فيهم أولئك الذين لم يحالفهم الحظ ونالوا شرف المشاركة في هذا السباق الذي يأتي في إطار فعاليات أسبوع الشباب الفلسطيني ويتزامن مع مناسبات وطنية عديدة كذكرى استشهاد القائد الرمز ياسر عرفات وذكرى الاستقلال إضافة إلى توجه سيادة الرئيس محمود عباس لإعلان فلسطين دولة غير كاملة العضوية في الأمم المتحدة.


كما أشارت إلى أن إقامة هذا السباق في قرية عابا التي تقع على خطوط التماس جاء ليثبت للعالم أننا متشبثون بأرضنا الممتدة في كل المواقع والخطوط. كما يعكس حرص مديريةُ التربية والتعليم على أحياءِ المناسبات الوطنية وغرسها في نفوسِ طلبتها لتعزيز القيم الوطنية والإنسانية فيهم، وتجسيد مبادئ الانتماء للوطن والإنسان.


وشكرت الطاهر طواقم الشرطة والهلال الأحمر الذين رافقوا الطلبة في مراحل السباق، وقدمت كذلك الشكر لقسم النشاطات الطلابية ولكل من أسهم في إنجاح هذه الفعالية.


فيما حث المتحدثون الطلبة على فهم مدلولات وعمق هذه المناسبات، وتوظيف هذا النشاط والأنشطة الأخرى في عملية تحدي الاحتلال من خلال إظهار التمسك بمظاهر الوجود والصمود من خلال الرياضة وإحياء المناسبات الوطنية.


وفي نهاية الاحتفال تم توزيع الكؤوس والدروع والميداليات على الفائزين في السباقات الفردية والجماعية للمراحل الثلاث.




18/11/2012