تربية جنين تستضيف مديريات الشمال لإطلاق مشروع " المدرسة صديقة الطفل"   







تحت رعاية مديرة التربية والتعليم في جنين السيدة سلام الطاهر نظم قسم الصحة المدرسية في المديرية مهرجاناً صحياً لموظفات الصحة الميدانية في مديريات التربية والتعليم في كل من جنين وقباطية وطولكرم لإطلاق المرحلة الجديدة من مشروع " المدرسة صديقة الطفل" للعام الدراسي الحالي، وذلك في مدرسة بنات الخنساء الأساسية في بلدة السيلة الحارثية.


وفي افتتاح المهرجان رحبت مديرة مدرسة بنات الخنساء الأساسية هالة زيود بالحضور، مؤكدة على أن الأنشطة الطلابية والفعاليات الصحية والتثقيفية كهذا المشروع تسهم في صقل شخصيات الطلبة وتنمي ميولهم واتجاهاتهم في الحياة العلمية والعملية، وتسعى لجعل كافة مرافق المدرسة وحدة واحدة تلبي احتياجات الطلبة ورغباتهم.


وفي كلمتها أكدت مديرة التربية والتعليم السيدة سلام الطاهر أن من أولويات مديرية التربية والتعليم في جنين توفير بيئة تعليمية صحية وسليمة لطلبتها. ولهذا فهي تعمل باستمرار على دعم ومتابعة كافة المشاريع التي من شأنها تحقيق هذه الغاية، خاصةً وأن مشروع" المدرسة صديقة الطفل" يأتي انطلاقاً من المبادئ الأساسية لاتفاقية حقوق الطفل وخاصة حقه في التعليم والصحة والتعبير والمشاركة والاحترام والعيش في بيئة آمنة .


كما أشارت الطاهر إلى أهمية جعل المدرسة صديقة للطفل حتى يقبل على العلم بروح منفتحة وبنفسية مستقرة تجعل تعلمه أكثر متعة، ولتصبح البيئة المدرسية آمنة وخالية من العنف حين ينخرط مختلف الأطراف من طلبة ومعلمين ومجتمع محلي في تطور العملية التعليمية ورفع مستوى التحصيل.



وفي نهاية حديثها شكرت الطاهر الموظفات الميدانيات ومنسقات الصحة واللجان الصحية في المديريات الثلاث المشاركة في المهرجان، إضافة لمديرة المدرسة المستضيفة وهيئتها التدريسية.


وتقدمت بالشكر لقسم الصحة المدرسية ممثلاً برئيس القسم خيرية حرز الله، والموظفة الميدانية ناهد دعيبس على الجهود المبذولة في تنسيق وتنظيم وتنفيذ فعاليات المهرجان.


تخلل المهرجان فقرات صحية فنية عديدة من طالبات المدارس من المديريات الثلاث، وتقديم وجبات صحية متنوعة، كما تم تكريم منسقات الصحة والطالبات المشاركات.


وفي الختام اصطحب الموظفون الميدانيون في مديرية التربية والتعليم في جنين- ناهد دعيبس، عبد السلام صوافطة، وعلاء الاطرش- الحضور في زيارة لمصنع شركة الكنعان للتجارة العادلة في بلدة برقين للاطلاع على المنتجات الغذائية التي ينتجها المصنع بأقسامه المختلفة.,



06/12/2012