مديرة تربية جنين تفتتح معرض المديرية للعلوم والتكنولوجيا   







افتتحت مديرة التربية والتعليم في جنين السيدة سلام الطاهر معرض العلوم والتكنولوجيا الذي أقامته المديرية في مدرسة بنات عمر بن الخطاب الثانوية، والذي يهدف لعرض إنجازات طلبة مدارس المديرية من المشاريع العلمية والتكنولوجية، حيث تم فيه عرض 34 مشروعا علميا وتكنولوجيا.


حضر افتتاح المعرض السيدة سناء بدوي مديرة العلاقات العامة في محافظة جنين، وممثلين عن مختلف المؤسسات المدنية والأمنية والشرطية في المحافظة. إضافةً إلى النائب الفني لمديرة التربية طارق علاونة ورؤساء الأقسام في المديرية ومديري ومديرات المدارس.


وفي كلمتها الافتتاحية أكدت الطاهر أن هذا المعرض يهدف إلى تفعيلِ القدراتِ الإبداعيةِ والمعرفيةِ لدى الطلبة من خلال إبرازِ المواهبِ والقدراتِ الكامنةِ لديهم، وعرض مشاريعهم في هذا المعرض مما يشكل دافعاً قوياً لهم للاستمرار في التطور والارتقاء بأفكارهم ومجهوداتهم، وتطويرها لتحفيزهم للإبداع والابتكار.


ومؤكدة في الوقت ذاته أن مديريةَ التربية والتعليم تولي اهتماما بالغا للارتقاء والنهوض بالعملية التعليمية والمستوى العلميِّ للطلبة من خلال تشجيعهم على إبراز مواهبهم وإبداعاتهم لعرضها في المحافل المحلية والعربية، والتشبيكِ مع المؤسسات التي تخدم هذه الرؤية ، حيث سيتم التواصل مع الجهات المسؤولة وبعض المؤسسات لتبني بعض المشاريع.



كما قدمت الطاهر شكرها لكل من أسهم في تنظيم وإنجاح المعرض من طواقم مديرية التربية وقسم التقنيات التربوية ومديري المدارس والمعلمين والطلبة المبدعين،والهيئة الإدارية والتدريسية في مدرسة بنات عمر بن الخطاب، ومحافظة جنين وكافة المؤسسات التي تتواصل مع مديرية التربية بهدف الارتقاء والنهوض بالعملية التعليمية.


وفي كلمة محافظة جنين أشارت سناء بدوي إلى أن المحافظة تفتخر دوماً بإنجازات طلبة جنين وتعمل مع مديرية التربية والتعليم على تشجيعها وإبرازها. مباركةً للجميع هذا التميز في الأداء. كما أكدت أن المحافظة على استعداد دائم لدعم كافة المبادرات الطلابية المبدعة التي من شأنها أن ترقى بالطالب وبفكره إلى أعلى الدرجات.


قام الحضور بعدها بزيارة أجنحة المعرض والاستماع لشرح مفصل من الطلبة عن مشاريعهم المعروضة.


قام بتنظيم المعرض والإشراف على المشاريع المعروضة فيه ومتابعتها سليم ياسين من قسم التقنيات التربوية، وساهم في الإخراج الفني له معلمو التربية الفنية صمود السعدي، منال صلاح، وابراهيم حمدوني.



01/04/2013